الكروماتينية

تقرير علم الأمراض الخاص بي
24 سبتمبر 2023


الكروماتينية

يشير الكروماتين في علم الأمراض إلى ظهور مركب بروتين الحمض النووي داخل الجسم نواة للخلية، والتي يمكن أن توفر رؤى قيمة حول صحة الخلية ووظيفتها والتشوهات المحتملة. يمكن أن تشير طريقة تنظيم وعرض الكروماتين إلى حالات مرضية مختلفة، بما في ذلك السرطان.

  • مكثف: يشير هذا المصطلح إلى أن الكروماتين يبدو مكتظًا أو متكتلًا بإحكام. وغالبًا ما يرتبط بالخلايا التي لا تنقسم بشكل نشط. في السياق المرضي، يمكن للكروماتين المكثف للغاية أن يشير إلى الخلايا التي تخضع لموت الخلايا المبرمج (موت الخلية المبرمج) أو الخلايا في حالة نائمة.
  • مشتت / حويصلي: يشير إلى الكروماتين الذي يبدو منظمًا أو موزعًا بشكل غير محكم في جميع أنحاء النواة. يظهر هذا النمط عادة في الخلايا النشطة في النسخ (التعبير الجيني) وهو شائع في الخلايا سريعة الانقسام. في علم الأمراض، قد يشير نمط الكروماتين الحويصلي إلى نشاط استقلابي أو تكاثري مرتفع، وغالبًا ما يُرى في الخلايا السرطانية.
  • الهامش: يصف تراكم الكروماتين على الغشاء النووي. يمكن أن يكون علامة على إجهاد الخلايا أو موت الخلايا المبرمج. يوصف الهامش أحيانًا بأنه مسح الكروماتين.
  • فرط التصبغ: عندما يظهر الكروماتين أغمق من الطبيعي تحت المجهر، يوصف بأنه مفرط اللون. يمكن أن يشير هذا إلى وجود تركيز عالٍ من الحمض النووي، والذي غالبًا ما يُرى في الخلايا السرطانية بسبب زيادة محتوى الحمض النووي أو تعبئة الكروماتين غير الطبيعية.
  • ناقص الصبغ: في المقابل، يبدو الكروماتين ناقص الصبغ أخف وزنا، مما يشير إلى انخفاض محتوى الحمض النووي. ويمكن ملاحظة ذلك في الخلايا التي تعاني من فقدان الحمض النووي أو تلفه.
  • تكتل الكروماتين: يستخدم هذا المصطلح عندما يتجمع الكروماتين في كتل متميزة داخل النواة. يمكن أن يشير إلى دورات خلوية غير منتظمة وغالبًا ما يتم ملاحظته في الخلايا المتقدمة في السن أو الخلايا المعرضة لعوامل سامة.
  • حبيبي ناعم: يصف الكروماتين الذي له مظهر حبيبي ناعم، مما يدل على التوزيع الموحد. يمكن أن يكون هذا سمة من سمات الخلايا الطبيعية أو أنواع معينة من الخلايا السرطانية، اعتمادًا على السياق والسمات النووية الأخرى.

تكمن أهمية هذه المصطلحات في قدرتها على تقديم أدلة حول حالة الخلية. على سبيل المثال، يمكن للتغيرات في تنظيم الكروماتين أن تشير إلى وجود تحولات سرطانية، أو الاستجابة للعلاج، أو تطور أمراض معينة. يستخدم علماء الأمراض هذه الملاحظات، إلى جانب السمات النسيجية الأخرى، لتشخيص وفهم سلوك الأمراض المختلفة على المستوى الخلوي.

حول هذا المقال

تمت كتابة هذه المقالة من قبل الأطباء لمساعدتك على قراءة وفهم تقرير علم الأمراض الخاص بك. تواصلى معنا إذا كانت لديك أسئلة حول هذه المقالة أو تقرير علم الأمراض الخاص بك. للحصول على مقدمة كاملة لتقرير علم الأمراض الخاص بك، اقرأ هذا المقال.

موارد مفيدة أخرى

أطلس علم الأمراض
A+ A A-